واشنطن وحلفاؤها يدعون قوات الجيش الليبي للانسحاب من الموانئ النفطية

الثلاثاء 13-09-2016 09:18

كتب

دانت الولايات المتحدة وخمسة من كبار حلفائها الاوروبيين الاثنين ،سيطرة قوات  الجيش الليبي، على موانئ النفط في الهلال النفطي ، الذي كان تسيطر عليه مليشيات مسلحة ،والذي تمكنت في اعقابه من الاستيلاء على ثلاثة من هذه الموانئ.

وقالت الدول الست في بيان مشترك ان “حكومات فرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا وبريطانيا والولايات المتحدة تدين الهجمات التي استهدفت في نهاية الاسبوع موانئ زويتينة وراس لانوف والسدرة والبريقة النفطية في ليبيا”.

وترعى هذه الدول الست العملية المعقدة لاعادة توحيد ليبيا واعادة اعمار هذا البلد الغارق في الفوضى منذ الاطاحة بنظام  الزعيم  الليبي العقيد الراحل معمر القذافي في  2011، من قبل  حلف الناتو.

وشدد البيان على ان النفط ملك للشعب الليبي ويجب بالتالي ان تديره حكومة  السراج المقترحة المدعومة من الامم المتحدة ومقرها طرابلس.

وأضافت الدول الست “ندعو كل القوات المسلحة الموجودة في الهلال النفطي للانسحاب الفوري وغير المشروط” ، مطالبة ب”وقف فوري لاطلاق النار” ومجددة دعمها لحكومة  فايز السراج المقترحة.

والاحد، سيطرت قوات الجيش الليبي بشكل كامل على منطقة الهلال النفطي بعدما وضعت يدها على ميناء ثالث في المنطقة.

وقال محمد العزومي، المتحدث باسم عملية البرق الخاطف التي أستهدفت إسترجاع الموانئ النفطية ، لوكالة فرانس برس “تمكنت قواتنا المسلحة من إحكام سيطرتها على ميناء الزويتينة وتأمنيه بالكامل”.

وبدأت هذه القوات الاحد هجوما على منطقة الهلال النفطي الواقعة بين بنغازي (الف كلم شرق طرابلس) وسرت (450 كلم شرق طرابلس) وأعلنت سيطرتها على ميناءي راس لانوف والسدرة، اكبر موانئ تصدير النفط، في تطور من شأنه ان يعيد أستئناف تصدير النفط الليبي المتوقف منذ عام 2013 .

تعليق (1)

1

بواسطة: ismael

بتاريخ: 2016/09/13 10:30 ص

every thank is cleaer

اضف تعليق

مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على موقع اخبار ليبيا | ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اخبار ليبيا |

اخبار ليبيا

أخر الاخبار