إسبانيا تطلب من رعاياها مغادرة ليبيا

الرصيفة الأخبارية28 يوليو 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
إسبانيا تطلب من رعاياها مغادرة ليبيا

إسبانيا تطلب من رعاياها مغادرة ليبيا
2014-07-28
الرصيفة الأخبارية– طلبت الحكومة الإسبانية من رعاياها الذين لا زالوا بليبيا مغادرة البلاد “فورا”، بسبب تدهور الوضع الأمني والاشتباكات في العاصمة طرابلس والتي خلفت العديد من الضحايا،وأوضحت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإسبانية في توصياتها بخصوص السفر أنه “نظرا للتدهور الخطير للوضع الأمني بليبيا، وخاصة في العاصمة طرابلس والمناطق المحيطة بها، فإنه يستحسن أن يغادر جميع الإسبان، الذين لا زالوا بليبيا، البلاد فورا،وذكرت وسائل إعلام محلية، اليوم الأحد، أن الوزارة أوصت الإسبان “بالبقاء على اتصال” بسفارتهم في ليبيا، وأن يتوخوا “الحذر” في تحركاتهم،وحذرت الخارجية الإسبانية من أن”تصبح قدرة عمل السفارة الإسبانية والخدمات القنصلية محدودة بسبب هشاشة الاستقرار السياسي والمؤسساتي، والعنف والإرهاب والتدهور العام للأمن بهذا البلد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق