الحكومة السودانية تعترف بشرعية مجلس النواب الليبي المنتخب

الرصيفة الأخبارية3 أكتوبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
الحكومة السودانية تعترف بشرعية مجلس النواب الليبي المنتخب

الحكومة السودانية تعترف بشرعية مجلس النواب الليبي المنتخب
2014-10-03
الرصيفة الأخبارية – أصدرت الخارجية السودانية بيأن صحفي أوصحت فيه متانة العلاقات السودانية الليبية،وموقف السودان الثابت في النأي عن دعم أي فصيل ليبي وأن سياسته الراسخة تقوم على الوقوف على مسافة واحدة من كل الأطراف الليبية، وأكدت الخارجية السوادنية في بيانها بأعترافها الكامل بمجلس النواب الليبي المنتخب و بأنه الجسم الشرعي والوحيد الممثل للشعب الليبي وفيما يلي نص البيان الذي تحصل موقع الرصيفة الأخبارية علي نسخة منه:
بيان صحفي من وزارة الخارجية
بالإشارة إلى المعلومات المضللة التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام منسوبةً إلى أحد الضباط الليبيين والذي إدعى تدخل السودان في الشئون الداخلية لليبيا ، تود وزارة الخارجية أن تستنكر مثل هذه المحاولات غير الراشدة الساعية إلى إقحام إسم السودان في الصراع الدائر في ليبيا .
وتود الوزارة أن تؤكد مجدداً موقف السودان الثابت في النأي عن دعم أي فصيل ليبي وأن سياسته الراسخة تقوم على الوقوف على مسافة واحدة من كل الأطراف الليبية وأنه على إستعداد للعب دور الوسيط لتقريب شقة الخلاف بما يرأب الصدع ويعيد الأمن والإستقرار في ليبيا .
وفي هذا الصدد تود وزارة الخارجية أن تفيد أن الحكومة السودانية تعترف بشرعية مجلس النواب المنتخب والذي يعقد إجتماعاته الآن بطبرق ، وتناشد كل الأطراف الليبية الدخول في مفاوضات تحقق المصالحة الوطنية وتبتعد عن العنف والصراع المسلح الذي يهدر طاقات الشعب الليبي الشقيق ويبدد موارده ويؤثر سلباً على الأمن والإستقرار في كل المنطقة .
01


رخصة المشاع الابداعي
الرصيفة الأخبارية بواسطة مؤسسة الرصيفة للأعلام و الوسائط المتعددة مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف – غير تجاري – الترخيص بالمثل 4.0 دولي.
مبني على العمل التالي https://www.alrseefa.net.
الصلاحيات الخارجة عن نطاق هذا الترخيص قد تكون متاحة في https://www.alrseefa.net.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق