الامم المتحدة ندرس قرار المحكمة العليا،،، ويجب التوصل لتوافق سياسي

الرصيفة الأخبارية7 نوفمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
الامم المتحدة ندرس قرار المحكمة العليا،،، ويجب التوصل لتوافق سياسي

الامم المتحدة ندرس قرار المحكمة العليا،،، ويجب التوصل لتوافق سياسي
2014-11-07
الرصيفة الأخبارية -قالت بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا بانه اخدت علماً بقرار الدائرة الدستورية في المحكمة العليا الليبية، وتنكب حالياً على دراسته عن كثب. وفي هذا الصدد، تجري البعثة مشاورات بشكل وثيق مع القوى من كافة الأطياف السياسية الليبية ومع شركائها من المجتمع الدولي.

واضافت البعثة في بيانت م نشرها على الموقع الألكتروني للبعثة، بأنه في هذه اللحظة الحرجة، تدعو البعثة جميع الأطراف إلى إعلاء المصلحة الوطنية فوق أي اعتبار. وإذ تعيد البعثة التأكيد على التزامها بسيادة ليبيا واستقلالها وسلامة أراضيها، تدعو إلى ضرورة أن يتحلى الجميع بالمسؤولية والإمتناع عن اتخاذ أي إجراء من شأنه تصعيد حالة الاستقطاب القائمة أو يؤدي إلى مزيد من التدهور في الاوضاع الأمنية.

واضافت تبقى البعثة ملتزمة بالعمل مع جميع الأطراف للمساعدة على تجاوز الأزمة السياسية والأمنية الحالية في ليبيا وذلك طبقاً للتفويض الممنوح لها من مجلس الأمن.

وشددت البعثة على ضرورة قيام جميع الأطراف وبشكل عاجل العمل للتوصل الى توافق بشأن الترتيبات السياسية بخصوص المرحلة الانتقالية. وفي هذا الصدد، سيقوم الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة برناردينو ليون بمشاورات مع القوى السياسية الرئيسية حول كيفية المضي قدما.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق