بيان مجلس الحكماء و الشورى الكُفرة حول أختفاء فتاة ليبية في دولة تركيا

الرصيفة الأخبارية10 نوفمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
بيان مجلس الحكماء و الشورى الكُفرة حول أختفاء فتاة ليبية في دولة تركيا

بيان مجلس الحكماء و الشورى الكُفرة حول أختفاء فتاة ليبية في دولة تركيا
2014-11-10
الرصيفة الأخبارية – أصدرمجلس الحكماء و الشورى الكُفرة و مؤسسات المجتمع المدني بيانلً بشان أختفاء المواطنة الليبية وفاء فرج محمد بتاريخ 30.أكتوبر.2014 لمدينة أسطنبول بدولة تركيا فيما يلي نص البيان :
مجلس الحكماء و الشورى الكُفرة و مؤسسات المجتمع المدني و جميع أطياف الكُفرة بشان الاختفاء القسرى للمواطنة الليبية: وفاء فرج محمد
نعرب نحن مجلس الحكمــاء و الشــورى الكُفـــرة ومؤسسات المجتمــع المدنــي و أهالي الكُفرة بجميع أطيافها عن قلقنا البالغ و تخوفنا الشديد لحادثة الاختفاء القسري لابنتنا : وفاء فرج محمد حاملة جواز ليبي رقم ( 099917 ) في دولة تركيا في زيارة لغرض العلاج بصحبـــه والديها و في اثناء تواجدهــا بمنطقــة ( لالاي )بمدينة اسطنبول مساء الخميس الساعة العاشرة .
علماً ـ ان دخولها الى الأراضي التركية عن طريق مطار اسطنبول يوم الأحد الموافق : 26/ 10 /2014 م ويوم فقدانه يوم الخميس :30/10 /2014 م الساعة العاشرة مساءً.
ان مرور الوقت على اختطافها القسري يعمق معاناة أسرتها و ينزع الفرح بل الحياة من داخلها .
اننا نطالب الدولة الليبية ان لا يقتصر الأمر على التضامن الإنساني على أهميته و ضرورته بل بالاهتمام اللازم و ذلك بمتابعه القضية عبر القنوات الدبلوماسيــة و السياسية و القنصلية و الإنسانية مع تركيا .
اننا نتوجه إلى كافة الجهات الحكومية و غير الحكومية من مؤسسات المجتمع المدني و المنظمات الحقوقية في ليبيا و تركيا و العالم اجمع بمتابعة خيوط جريمة الإخفاء ألقسري من اجل العمل سريعاً على الكشف عن مصير ابنتنا المختطفة .
و أخيرا ندعوا الدولة الليبية بكافة مؤسساتها الى تحمل مسئولياتها اتجاه هذه القضية بحكم ان المختفية قسرياً احد رعاياهــا و من واجبهــا حمــايــة أرواحهــم و حفظ امنهم في الداخل و الخارج .
ان قضية اختفاء ابنتنا هي قضية راى عام تخص جميع الليبيين فندعوا الجميع التضامن من خلال الضغط عبر وسائل التواصل الاجتماعي و القنوات الفضائية المحلية و الدولية على الدولة الليبية لتكون القضية في صلب اهتمامها من اجل وضع حد لمعانات أسرتها وإعادتها سالمة الى ذويها بإذن الله .
1511257_748393221875142_9135781661665001069_n

و الله ولي التوفيق
و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق