جهود مصرية – سودانية لإطلاق حوار بين الأطراف الليبية

الرصيفة الأخبارية12 نوفمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
جهود مصرية – سودانية لإطلاق حوار بين الأطراف الليبية

جهود مصرية – سودانية لإطلاق حوار بين الأطراف الليبية
2014-11-12
الرصيفة الأخبارية :وكالات -بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري يوم (الثلاثاء) مع نظيره السوداني علي كرتي، تطورات العلاقات بين مصر والسودان والأوضاع في ليبيا.
وقالت وزارة الخارجية المصرية، إن الوزير كرتي قدم عرضا حول زيارته يوم الأثنين لليبيا واللقاءات التي أجراها هناك.
وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية في بيان، إن الوزير شكري تناول خلال اللقاء الجهود المصرية الداعمة لمؤسسات الدولة الليبية، ولمساعي الحكومة هناك في استعادة الأمن والاستقرار والحفاظ على وحدة الأراضي الليبية وسلامتها الإقليمية، مشيراً إلى أهمية تفعيل مبادرة دول جوار ليبيا، والتي جرى إقرارها خلال اجتماع وزراء الخارجية في القاهرة يوم 25 أغسطس الماضي.
من جانبه، أشار كرتي في مؤتمر صحافي عقب اللقاء، إلى أنه زار ليبيا والتقى الأطراف المختلفة وأبدت استعدادها للحوار، من أجل العمل سويا مع مصر ودول الجوار الأخرى، “ولذلك كان هناك حاجة للاستماع لتأكيدات كل الأطراف أنها تقبل الحوار، وهذا ما نقلته لوزير الخارجية سامح شكري”. مضيفا، أنه ناقش مع شكري كيفية تحريك المبادرة واتفقا على أن يكون الاجتماع القادم لدول الجوار في الأسبوع الأول من ديسمبر بالخرطوم “وسيكون هناك تشاور قبل هذا الاجتماع مع مصر ودول الجوار الأخرى للإعداد له من أجل تحريك الأوضاع في ليبيا وتحريك السلام”.
ووصل وزير الخارجية السوداني إلى القاهرة مساءالأثنين قادما من طبرق بعد زيارة لليبيا استغرقت عدة ساعات، التقى خلالها عددا من كبار المسؤولين الليبيين.
وكان كرتي قد صرح عقب مقابلته المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب الليبي في طبرق :”أتيت إلى طبرق بتكليف من الرئيس السوداني عمر البشير حاملا رسالة سلام وأخوة للشعب الليبي من أشقائه”، وأن”السودان ودول الجوار يدعمون الحوار الوطني من أجل الوصول إلى السلام في ليبيا”. وأشار إلى أنه لمس من خلال لقائه برئيس مجلس النواب ووزير الخارجية في الحكومة المؤقتة توجها حقيقيا للحوار والصلح وتسوية الخلافات بالطرق السلمية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق