المقالات.الظواهري والسي ان ان وحماس والجزيرة مربع الدعم لعصابة الاخوان فى مصر

الرصيفة الأخبارية7 يوليو 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
المقالات.الظواهري والسي ان ان وحماس والجزيرة مربع الدعم لعصابة الاخوان فى مصر

الظواهري والسي ان ان وحماس والجزيرة مربع الدعم لعصابة الاخوان فى مصر
2013-07-06
بقلم .ابو يعرب الطرابلسي
ترابط غريب وتوافق عجيب اذا أضيف له حملة الدعم التى تقوم بها وسائل الاعلام
الصهيونى لمحمد مرسى صاحب الكرسى !!
ان ذلك يبين حقيقة اهداف ونوايا تنظيم الاخوان المسلمين الذى ولد ونمى وترعرع فى كنف الانجليز واشتد عوده
فى احضان الموساد والمخابرات المركزية الامريكية ، هذه ليست دعاية سوداء ولا حملة ت
شويه بلا اسانيد بل هى الحقيقة التى صدمت الجميع وارغمت ملايين المصريين البسطاء الى
الزحف والصراخ بسوط عال يسقط يسقط حكم المرشد .
ليس من الضرورى التعمق فى التحليل والغور فى اسرار التاسيس واسماء وماهيات المؤسسين ولا حتى
البحث فى موقفهم من الثورة العربية الناصرية وحركة التحرر القومى فليس الخبر كالعيان ، لننظر فقط في فى
الافعال ونستمع لما يقوله العدو ونقرا صحف الكيان الصهيونى ونتابع حملة السي ان ان والجزيرة
وكلمة الظواهري العاجلة حول ثورة 30 يونيو الشعبية المصرية لنعرف حقيقة الاخوان .
ان نظرة عابره فى افعال كل الفصائل الاخوانجية من التنظيمات الارهابية المصنوعة فى السي اي ايه الى
ما سمى ثورات الربيع العربى بقيادة برنارد ليفى وجون ماكين وبرعاية امير قطر وقناة الجزيرة والحره سيمكن
المرء من التعرف على هوية الاخوان و حماس وما ادراك ما حماس وحماسها فى تصفية الثورة الفلسطينة ،
ودورها فى القتال تحت راية الناتو في ليبيا وقتالها ضد الشعب السورى ووقوفها مع الارهاب في مصر .
كيف ظهرت حماس ؟ ومن اسسها ؟ ولماذا لم تنفذ اي عملية ضد الكيان الصهيونى في حين قاتل ” جاهد”
اعضائها فى ليبيا وسوريا والان يتامرون على مصر ؟ ولم يطلقوا رصاصة واحده في اتجاه القدس ، فلقد كانت
كل العمليات الاسرائيلية في غزه لتصفيه المقاومة الفلسطينية واغتيال المقاومين الحقيقيين والانتقام من
اولئك القاده من الجهاد وفتح والشعبية الذين نفذوا عمليات ضد العدو ، ويمكن مراجعة اسماء اولئك الشهداء
وكيفية تصفيتهم ، لنراجع مسرحية طرد قادتها من قطاع غزة واقامة معسكر لهم على حدود لبنان واجبار اسرائيل
على اعادتهم بعد شهور واستقبالهم استقبال الابطال ، ومسرحية اغتيال خالد مشعل فى عمان بمادة سامة
واجبار اسرائيل على ارسال المصل المضاد لانقاد حياته !!! والعشق بين حماس وامراء الغاز في قطر وعلاقة اولئك باسرائيل .
لكن الامر الاكثر غرابة هو علاقة الاخوان بالديمقراطية، فهم فى الاساس حركة دينيه يدعون الى دولة الخلافة القائمة
على السمع والطاعة لولى الامر طول حياته وحياة ورتثه ، فكيف تحولت تلك الحركة
بين ليلة وضحاها الى حزب مدنى يعمل فى اطار المنظومه العلمانيه .
الاخوان وكل من خرج من جلبابها من تنظيمات تدّعى الاسلام ليست سوى قوة عملية
مصممة لمنع المشروع العربى الاسلامى والحيلوله دون بناء الدولة العربية الواحده ، وهى
ايضا لافراغ الاسلام من محتواه الحضارى وتقديمه فى صورة هزلية تمكن المشروع الغربى من التغلب عليه.
ابو يعرب الطرابلسى
6.7.2013


اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق