واشنطن قلقة من علاقة محتملة بين داعش ومتطرفين بليبيا

الرصيفة الأخبارية20 نوفمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
واشنطن قلقة من علاقة محتملة بين داعش ومتطرفين بليبيا

واشنطن قلقة من علاقة محتملة بين داعش ومتطرفين بليبيا
2014-11-20
الرصيفة الأخبارية:وكالات -أعربت الولايات المتحدة، الأربعاء، عن “قلقها” إزاء معلومات تم تناقلها عن علاقة محتملة بين مقاتلين متطرفين في ليبيا وتنظيم “داعش”.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية جيفري راتكي في تصريح صحافي: “نتابع عن كثب الوضع ونحن قلقون إزاء التهديد الذي تمثله مليشيات ومجموعات إرهابية على الشعب والحكومة الليبيين”.

وتابع المتحدث: “اطلعنا على معلومات تفيد بأن فصائل متطرفة عنيفة في ليبيا بايعت داعش وتسعى للانضمام إليها”.

وكانت معلومات صحافية أفادت بأن مقاتلين مرتبطين بتنظيم داعش اجتاحوا مدينة درنة في شرق ليبيا.

وأضاف المتحدث: “سنواصل البحث عن أي إشارة تفيد بأن هذه التصريحات قد تكون أكثر من مجرد كلام”.

وأعلن المتحدث الأميركي دعم الولايات المتحدة لإعلان الأمم المتحدة عن هدنة في بنغازي الأربعاء لمدة 12 ساعة.

وقال المتحدث: “نشيد بهذا الإعلان ونشيد بالمعلومات التي أادت بتقيد أطراف فيه”، مضيفاً: “ندعو كل الليبيين الى دعم وقف اطلاق النار والسماح للهلال الاحمر الفلسطيني باجلاء المدنيين من المناطق الساخنة وتمكين المدنيين من تأمين حاجاتهم الانسانية الضرورية”.

وختم المتحدث بالقول “إن مشاكل ليبيا سياسية في طبيعتها وتحتاج إلى حل سياسي”.

إلا أن جمعية الهلال الأحمر الليبية اعلنت مساء الأربعاء أنها لم تتمكن من دخول مواقع القتال في مدينة بنغازي بسبب تواصل المعارك فيها، رغم إعلان الأمم المتحدة أن أطراف الصراع في بنغازي اتفقوا على “تهدئة إنسانية غير مشروطة” لـ12 ساعة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق