بيرناردينو ليون:نرفض الاعتراف بأي من الحكومتين في ليبيا

الرصيفة الأخبارية21 نوفمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
بيرناردينو ليون:نرفض الاعتراف بأي من الحكومتين في ليبيا

بيرناردينو ليون:نرفض الاعتراف بأي من الحكومتين في ليبيا
2014-11-21
الرصيفة الاخبارية:وكالات-دعا مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا بيرناردينو ليون الليبيين إلى التوصل إلى تسوية سياسية للأزمات التي تشهدها بلادهم، وإلى توحيد صفوفهم ضد الإرهاب.

وأعرب في لقاء مع لمياء الرزقي في “راديو سوا” عن اعتقاده بأنه لا يزال بإمكان الليبيين التوصل لحل سياسي بدعم من المجتمع الدولي وإلا ستصبح ليبيا دولة فاشلة.

ورفض ليون الاعتراف بأي من الحكومتين في البلاد، قائلا إن المسألة في غاية التعقيد بعد إعلان المحكمة العليا في طرابلس عدم شرعية البرلمان الذي انتخب في حزيران/ يونيو الماضي.

وأوضح أن المجتمع الدولي يحاول فهم ما يعنيه قرار المحكمة، وأن الخبراء القانونيين يعملون على تحديد الإطار المؤسسي القائم هناك.

وأضاف أن الأمم المتحدة ستواصل، رغم ذلك، التعامل مع ليبيا لأنها تعترف بالانتخابات، التي قال إنها “سليمة وصحيحة”.

وأمل أن يصدر قريبا قرار قانوني يتصل بهذا الشأن.

كما أعرب المبعوث الدولي عن ارتياحه إزاء قرار مجلس الأمن الدولي إدراج جماعة “أنصار الشريعة” ضمن لائحة الإرهاب.

وبشأن “عملية الكرامة” التي شنها الضابط المتقاعد خليفة حفتر لاستئصال كتائب المتشددين في ليبيا، قال المبعوث الدولي إنه يتعين أن تتماشى مع الجهود الحكومية الرامية للقضاء على الإرهاب في البلاد.

وأضاف “يتعين مواجهة الإرهاب من خلال مؤسسات الدولة القوية ومن خلال الجيش، وأعتقد أن كل عمل يجري خارج نطاق مؤسسات الدولة وبمشاركة الميليشيات لن يساعد في استئصال الإرهاب”.

وأكد ليون أن الأمم المتحدة تعمل الآن مع مختلف الأطراف من أجل التوصل إلى وقف لإطلاق النار في بنغازي، مؤكدا أنه ليس من بين هذه الأطراف الجماعات الإرهابية.

Read more: http://www.radiosawa.com/content/libay-envoy-peace-possible/261957.html#ixzz3Jf6lhu52

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق