قوات رئاسة الأركان تسيطر على مدن غربي ليبيا وتغلق منفذ راس اجدير

الرصيفة الأخبارية14 ديسمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
قوات رئاسة الأركان تسيطر على مدن غربي ليبيا وتغلق منفذ راس اجدير

قوات رئاسة الأركان تسيطر على مدن غربي ليبيا وتغلق منفذ راس اجدير
2014-12-14
الرصيفة الأخبارية:وكالات-سيطرت قوات رئاسة الأركان المنطقة الغربية على منطقة بوكماش غربي البلاد، ومنفذ رأس جدير الحدودي مع تونس.

وقال شهود عيان ـ”لموقع الرصيفة الأخبارية” إن الجيش سيطر على منطقة أبي كماش وبوابة الأمن العام بالطريق الساحلي، بعد اشتباكات مع مسلحي الميليشيات التي يصنفها البرلمان إرهابية

وقال محمد الصائم مساعد آمر كتيبة حرس الحدود التابعة لقوات رئاسة الأركان المنطقة الغربية التي سيطرت على المنطقة والمنفذ، إن “ساعات الصباح الاولى من اليوم الأحد شهدت المنطقة الساحلية اشتباكات هي الأعنف منذ بدء القتال لتنتهي بالسيطرة على المنطقة الممتدة من بوكماش (100 كلم غرب العاصمة) وحتى المنفذ الحدودي رأس جدير”.
وتابع قائلا،: “لقد أقفلت قواتنا المنفذ الآن ونشرت قوة لتأمين محيطه”.
وأضاف أن “قواتنا تعزز تواجدها في الطريق الصحراوي المار بجنوب المدن الساحلية كمدينة صرمان وصبراته ( 70 كلم غرب العاصمة ) استعدادا لخوض معارك لتحريرها ( من يد مليشيات فجر ليبيا المتطرفة)”.

وكشف الصائم عن مفاوضات مع أهالي مدينة زوارة (120 كلم غرب العاصمة) لتسليم المجموعات المسلحة فيها التابعة لفجر ليبيا (إلمتطرفة) سلاحها لقواتنا بعد السيطرة على المناطق المحيطة بها .

من جانبه قال الشارف بوقصيعة القائد الميداني بمليشيات فجر ليبيا ، إن “تقهقر قواتنا من هذه المناطق لا يعني السيطرة الكاملة لقوات رئاسة الأركان المنطقة الغربية وإنما جاء بحسب تكتيكات عسكرية مؤقتة”.

واستهدفت قوات رئاسة الأركان المنطقة الغربية الأحد 14 ديسمبر معبر رأس الجدير الحدودي مع تونس ما استدعى إيقاف حركة العبور في الاتجاهين احتياطيا.

فيما ذكرت مصادر إعلامية عن مقتل شخص وجرح ثلاثة آخرين في قصف جوي استهدف مبنى تابعا لكتيبة أمنية مكلفة بحماية الجانب الليبي لمعبر رأس جدير الحدودي.

ولفت الشارف بوقصيعة القائد الميداني بمليشيات فجر ليبيا إلى أن قصف الطيران الذي صاحب عملية تقدم قوات رئاسة الأركان المنطقة الغربية أجبر مليشيات فجر ليبيا على التقهقر لحماية نفسها، مؤكدا أن فجر ليبيا تستعد لاسترجاع مواقعها والمدن التي كانت تسيطر عليها بما فيها المنفذ الحدودي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق