تعثر الحوار في ليبيا… وإسقاط طائرة للمليشيات في راس الأنوف

الرصيفة الأخبارية17 ديسمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
تعثر الحوار في ليبيا… وإسقاط طائرة للمليشيات في راس الأنوف

تعثر الحوار في ليبيا… وإسقاط طائرة للمليشيات في راس الأنوف
2014-12-17
الرصيفة الأخبارية:وكالات -قال مندوب ليبيا الدائم لدى مجلس الأمن، إبراهيم الدباشي، الأربعاء، إن الهوة لا تزال كبيرة بين الحكومة والأطراف الأخرى المشاركة في الحوار لحل الأزمة الليبية، محملا بعثة الأمم المتحدة في ليبيا مسؤولية تعثر هذا الحوار.

وأضاف الدباشي في لقاء خاص مع قناة”سكاي نيوز” أن إنجاح الحوار بين الفرقاء الليبيين يكمن في العودة إلى المبادئ الأساسية حول البرلمان الليبي والابتعاد عن المشاكل الكبرى المتشعبة في ليبيا حتى لا يفشل الحوار هذه المرة.

وأشار إلى أنه “لا يمكن المساواة بين مجلس النواب وشرعية الحكومة المنبثقة عنه وأي مجموعات أخرى، موضحا أن قرارات مجلس الأمن واضحة في مسألة شرعية البرلمان المنتخب من قبل الشعب الليبي”.

وانتقد الدباشي مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، برناردينو ليون، بعد أن “زار طرابلس والتقى بعض أعضاء المجلس الوطني السابق، ما يوحي برفع الشرعية عن مجلس النواب وهو البرلمان المنتخب من الشعب الليبي”.

وكانت أطراف ليبية عدة قد شككت في إمكانية عقد جلسة الحوار الوطني الليبي في موعدها الذي كان مقررا، الأربعاء، والتي تم تأجيلها أكثر من مرة.

وذكرت مصادر ليبية أن مدينة أوجلة وسط البلاد قد تستضيف جلسة الحوار الوطني بدلا من غدامس وذلك لأسباب أمنية.

وقالت مصادر إنه يجري بحث تعهد المؤتمر الوطني المنتهية ولايته بإخراج كل الميلشيات المسلحة من العاصمة طرابلس مقابل تشكيل حكومة وحدة واستبعاد كبار قادة عملية الكرامة العسكرية من الحكومة وقيادة الجيش، فيما سيعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا الأربعاء في نيويورك لبحث الوضع في ليبيا.

إسقاط طائرة لـمليشيات”مصراتة”

من جهة أخرى، أفادت مصادر بأن الجيش الليبي أسقط طائرة تابعة لميليشيات فجر ليبيا جنوبي منطقة بن جواد وسط ليبيا وذلك بعد محاولتها استهداف مهبط رأس لانوف.

وأضافت المصادر أن الطائرة كانت تحاول قصف ميناء السدرة التي باتت تحت سيطرة الجيش الليبي، إذ تعتبر هذه أول مرة تستعمل فيها ميليشيات فجر ليبيا الطائرات لقصف مواقع الجيش.

وكان الجيش الليبي أرسل تعزيزات عسكرية إلى مطار رأس لانوف لدعم حرس المنشآت النفطية في منطقة “الهلال النفطي” بهدف صد مسلحي فجر ليبيا.

والثلاثاء أيضاً، فجر مجهولون سيارة مفخخة بالقرب من مديرية أمن العاصمة الليبية طرابلس دون تسجيل خسائر في الأرواح كما أفاد مسؤول أمني.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق