الأمم المتحدة: أطراف النزاع الليبي وافقت “مبدئياً” على عقد جلسة الحوار

الرصيفة الأخبارية24 ديسمبر 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 سنوات
الأمم المتحدة: أطراف النزاع الليبي وافقت “مبدئياً” على عقد جلسة الحوار

الأمم المتحدة: أطراف النزاع الليبي وافقت “مبدئياً” على عقد جلسة الحوار

2014-12-24
الرصيفة الاخبارية:وكالاتقال دبلوماسيون في مجلس الأمن إن “الأمم المتحدة أبلغت المجلس يوم الثلاثاء أن الفصائل المتنافسة في ليبيا وافقت (مبدئياً) على عقد جولة جديدة من جلسات الحوار، بهدف إنهاء الأزمة السياسية المتصاعدة في وقت مبكر من العام الجديد”.

وكانت المنظمة الدولية تعتزم عقد جولة ثانية من المحادثات الأسبوع الماضي لإنهاء مواجهة بين حكومتين وبرلمانين متنافسين، لكنها قالت إن “تصعيداً عسكرياً يقوض جهودها”.

ومنذ سبتمبر  الماضي، تقود الأمم المتحدة متمثلة في رئيس بعثتها للدعم في ليبيا برناردينو ليون جهوداً لحل الأزمة الليبية تمثلت في جولة حوار أولى عقدت في مدينة غدامس (جنوب غرب)، فيما أجلت الجولة الثانية التي كان من المفترض انطلاقها في الأسبوع قبل الماضي إلى وقت لاحق لإجراء المزيد من المشاورات مع أطراف الأزمة الليبية، بحسب تصريحات لرئيس البعثة.

الهلال النفطي 

واندلعت في 13 ديسمبر الجاري معارك مسلحة بالقرب من الهلال النفطي في شرق ليبيا بعد هجوم قوات “فجر ليبيا” المسيطرة علي طرابلس (غرب) والمكونة من ثوار مدن مصراتة والزاوية وغريان، وتحسب على تيار الإسلام السياسي على منطقة الهلال النفطي لمحاولة السيطرة عليه ضمن عملية أطلق عليها اسم “شروق ليبيا”.

فيما لاقت تلك القوات مقاومة من حرس المنشآت النفطية وكتائب أخرى تابعة لرئاسة أركان الجيش المعينة من قبل برلمان طبرق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق