بعد عمليات النهب والحرق .. باشاغا يطلق عملية البلد الآمن لتأمين ترهونة

الرصيفة الأخبارية6 يونيو 2020wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
بعد عمليات النهب والحرق .. باشاغا يطلق عملية البلد الآمن لتأمين ترهونة
وزير الداخلية في حكومة الوفاق، فتحي باشاغا

أطلق فتحي باشاغا ، وزير داخلية “حكومة الوفاق” عملية سماها “البلد الآمن” بدعوى تأمين مدينة ترهونة، وحماية الممتلكات العامة والخاصة، وفق قوله.

أضاف بيان “داخلية الوفاق” أن العملية جاءت بناء على تعليمات من “باشاغا” بهدف “إحكام السيطرة الأمنية ومنع أي اختراقات أمنية أو انتهاكات والتنسيق مع مختلف الأجهزة والإدارات الأمنية لحفظ الأمن” على حد قوله.

عملية “باشاغا” تأتي بعد عمليات نهب وقتل وحرق نفذتها مليشيات “حكومة الوفاق” في مدن: ترهونة، الأصابعة، وقصر بن غشير، وفق ما أكد الناطق باسم الجيش الوطني اللواء أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي، أمس الجمعة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق