المدني: معيتيق طلب إيقاف عمليات سرت بـ ” كذبة ”

الرصيفة الأخبارية7 يونيو 2020wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ شهر واحد
المدني: معيتيق طلب إيقاف عمليات سرت بـ ” كذبة ”
معيتيق-والمدني

كشف عبدالمالك المدني المتحدث باسم ” شعبة الإعلام الحربي ” الموازية التابعة لـ ” بركان الغضب ” على اتصل شخص وصفه بـ”المعتوه ذو صفة رفيعة في الدولة” بآمر غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة التابعة للرئاسي وأبلغه برسالة من الروس بشأن عدم مهاجمة سرت لأنها خط أحمر وعليهم بالانسحاب إلى بويرات الحسون في إشارة منه لعضو الرئاسي عن مدينة مصراتة أحمد معيتيق.

المدني أكد بحسب صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك” بأن حديث معيتيق لآمر غرفة سرت – الجفرة  جاء بناءً على توصيات من المخابرات المصرية ، مبيناً بأن معيتيق قام بتأليف أكاذيب بشأن تواجد عدد كبير من المقاتلين الروس داخل مدينة سرت وبأنه يصعب الآن دخولها ، وأن الهدف من هذه “الكذبة” توقف العمليات العسكرية لمسلحي الوفاق عند بويرات الحسون.

وكشف المدني بأنه تواصل مع من وصفه بـ” القائد الأعلى للجيش ” (رئيس الرئاسي السراج) وأكد على إستمرار حربهم في مدينة سرت من أجل تحريرها حسب قوله ، مؤكداً على أن السراج  طالب غرفة عمليات تحرير سرت والجفرة بالاستمرار في حربهم ، وأنه قد وعدهم بتقديم كل الإمكانيات والدفاعات الجوية وأن مسألة تقدم القوات ترجع للغرفة وللقادة الميدانيين فقط ولا أحد له دخل بذلك.

وإختتم المدني بالتأكيد بأن الأوامر قد صدرت من فائز السراج بشأن عدم توقف الحرب حتى “تحرير” كافة التراب الليبي ممن وصفهم بـ” الانقلابيين ” (القوات المسلحة الليبية) ، مضيفاً :”والخزي والعار لكل شخص يريد بيع دماء شهدائنا، ومنهم هذا المعتوه والذي ولله الحمد كل الليبيين يعرفوه على حقيقته والاسم واضح (معيتيق) الطفل المعجزة”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق