عملية إيريني … اعترضت 130 سفينة يشتبه في نقلها أسلحة إلى ليبيا

الرصيفة الأخبارية16 يونيو 2020wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 6 أشهر
عملية إيريني … اعترضت 130 سفينة يشتبه في نقلها أسلحة إلى ليبيا
عملية إيريني

أكد الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية جوزيب بوريل، أن الاتحاد الأوروبي يبحث طريقة التعاون مع حلف شمال الأطلسي (ناتو) في عملية إيريني، وليس مشاركته فيها.

كان بوريل يتحدث خلال مؤتمر صحفي عقده في بروكسل بعد اجتماع لوزراء دفاع الدول الأعضاء في الاتحاد تم عبر دائرة فيديو مغلقة اليوم الثلاثاء.

وحرص بوريل على التشديد على وجود “فرق واضح” بين التعاون والمشاركة، موضحا أن الاتحاد وناتو سبق وتعاونا أثناء وجود عملية صوفيا خاصة في مجال تبادل المعلومات.

ومضى قائلاً: “نبحث حالياً كيفية العودة لهذا التعاون بوجود عملية إيريني بعد أن انتهت عملية صوفيا، ونأمل أن يؤدي النقاش إلى اتفاق خلال الأيام القليلة القادمة”.

وشدد المسؤول الأوروبي على أن الاتحاد وناتو يعملان لتحقيق أهداف مشتركة تتعلق بالحفاظ على الأمن والاستقرار في أوروبا ودول الجوار.

يذكر أن عملية صوفيا 2015 كانت مخصصة لتعقب مهربي البشر وتفكيك شبكاتهم في البحر المتوسط سعياً لضبط تدفقات الهجرة، بينما تضطلع إيريني بمهمة مختلفة تماماً تتمثل في مراقبة تطبيق قرار الأمم المتحدة حظر توريد السلاح لليبيا وتهريب النفط .

وأشار بوريل إلى أنه طالب الدول الأعضاء في الاتحاد بتقديم المزيد من المشاركات المادية العملية والبشرية لعملية إيريني التي أسفر عملها عن “نتائج إيجابية” حتى الآن، وقال: “آمل أن يلبوا الطلب فبإمكان إيريني فعل المزيد وبشكل أفضل”.

في السياق نفسه، ذكر بوريل أن طواقم إيريني اعترضت 130 سفينة يُشك بأنها تنقل سلاحاً و29 أخرى تنقل النفط، مؤكداً أن المسؤولين عن العملية يطبقون قواعد الاشتباك ويقومون بإبلاغ الأمم المتحدة بما لديهم من معلومات وفق ما هو منصوص عليه في تفويض العملية ونظامها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق