مدير مستشفى الجلاء يحمل الجهات الأمنية المسئولية جراء إغلاقه

الرصيفة الأخبارية12 يوليو 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
مدير مستشفى الجلاء يحمل الجهات الأمنية المسئولية جراء إغلاقه

مدير مستشفى الجلاء يحمل الجهات الأمنية المسئولية جراء إغلاقه
2013-07-12
قال مدير مستشفى الجلاء مصطفى السنوسي، اليوم الخميس، إن إغلاق المستشفى جاء نتيجة وقوع شجار بين اثنين من المصابين داخل قسم العناية المركزة، وتطور الشجار مما إلى دخولهما لغرفة الأطباء وتهديد أحدهم. وأكد السنوسي أن غياب الأمن داخل المستشفى هو سبب هذه الخروقات، وذلك نتيجة ضعف الجهات المسئولة عن تأمين المستشفى، محملاً الجهات الأمنية كافة المسئولية جراء هذه الأحداث.وأشار مدير مستشفى الجلاء إلى أنه حاول إقناع أطباء قسم العناية بالبقاء وإبقاء المستشفى مفتوحاً إلا أنهم أصروا على المغادرة بحجة أنهم معرضون للخطر في أي وقت وأن الدولة لن تهتم بهم إذا تعرضوا لأي إصابة، موضحاً أن الأطباء بكافة الأقسام غادروا، بالإضافة إلى مجموعة من التمريض.وأضاف السنوسي أنه أرسل برقية إلى وزير الصحة بهذا الخصوص، وقابل مسئول ملف الصحة في المجلس المحلي بنغازي خالد الجازوي وأوضح له تفاصيل الحادثة ، مشيراً إلى أنه ينتظر من الجهات المختصة حلا سريعا للمستشفى.يشار إلى ان مستشفى الجلاء للجراحة والحوادث هو مستشفى الوحيد في المنطقة الشرقية من امساعد إلى سرت مختص بحوادث السير والإصابات الخطيرة.


اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق