إعلامي مصري: نهاية أردوغان ستكون في ليبيا.. والسيسي حدد قاعدة القتال والتفاوض

الرصيفة الأخبارية26 يونيو 2020wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 5 أشهر
إعلامي مصري: نهاية أردوغان ستكون في ليبيا.. والسيسي حدد قاعدة القتال والتفاوض
عماد الدين أديب

قال الكاتب الصحفي عماد الدين أديب، أن نهاية أردوغان ستكون في ليبيا.. والسيسي حدد قاعدة القتال والتفاوض .

مضيفاَ أن الجيش المصري يحارب في ليبيا حرب الضرورة، مؤكدا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، كان واضحا وحدد قاعدة القتال أو التفاوض في ليبيا.

وتابع عماد الدين أديب، في مداخلة هاتفية ببرنامج “المصري أفندي” مع الإعلامي محمد علي خير، على قناة القاهرة والناس:”حينما يتم تعدى الخط الأحمر ستختلف المعادلة واللي يعدى إيده هتتقطع بينما أردوغان سيحرص على دفع قبائل المنطقة للواجهة في أزمة ليبيا”.

وتوقع أن تكون ليبيا نهاية أردوغان على يد الجيش المصري، لافتا إلى أن مستقبل ليبيا غالبا لن يُحسم في شهور ولكن سيظل سنوات طويلة ممكن تصل لـ10 سنوات، وغالبا ستنقسم ليبيا إلى جزأين ليبيا الشرقية وليبيا الغربية.

وأشار الكاتب عماد الدين أديب، إلى أن الرئيس السيسي يفكر بحكمة شديدة فيما يحدث في ليبيا، قائلا: “القضية مش ليبيا ولكن المشروع الكبير أن مصر القوية خطر على قوى كثيرة فى المنطقة والعالم ومصر المنهارة أيضا خطر يساوي نفس خطر القوى، والكبار عايزين مصر تفضل بنص بطن لا شبعانه ولا جعانة وعايزين مصر تحت السيطرة”

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق