عاجل. بنغازي ليبيون يحتجزون باخرة أوكرانية في ميناء بنغازي

الرصيفة الأخبارية18 يوليو 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
عاجل. بنغازي ليبيون يحتجزون باخرة أوكرانية في ميناء بنغازي

عاجل. بنغازي ليبيون يحتجزون باخرة أوكرانية في ميناء بنغازي
2013-07-17
افادت مصادر اخبارية قبل قليل عن قيام ليبيين باحتجاز باخرة أوكرانية داخل ميناء بنغازي الرئيسي
وافادت المصادر إن الباخرة الأوكرانية تعود ملكيتها لأوكراني، أقدم في مارس الماضي على قرصنة شحنة
من السيارات لهؤلاء المستثمرين وتحويلها إلى ميناء أوديسا الأوكراني بعد مغادرتها ميناء العقبة.
وقال، مفتاح المبرعصي، أحد المستثمرين والناطق باسمهم، إنهم الآن يمنعون الباخرة من مغادرة الميناء،
”لن نسمح بمغادرتها إلا بعد أن نستعيد سياراتنا المنهوبة من قبل الأوكرانيين”.
وأشار، البرعصي إلى أن السيارات التي تمت قرصنتها من قبل الأوكرانيين تقدر قيمتها بـ15 مليون دولار.
وقال، البرعصي، إن الحكومة الليبية لم تعمل حتى هذه اللحظة على رد السيارات إلينا، وأضاف، ”
كلها وعود فقط… لم نجد إرادة ولا اهتمام من قبل الدولة الليبية”.
وكان، هؤلاء المستثمرون الليبيون وعددهم 25 مستثمراً قد تعرضوا في مارس الماضي، لعملية قرصنة في
ميناء العقبة الأردني، حيث استولت سفينة أوكرانية على شحنة سيارات تعود ملكيتها إليهم، وفرت من ميناء العقبة إلى
بلادها.وقالت، صحيفة الغد الأردنية، إن باخرة أوكرانية غادرت ميناء العقبة إلى غير جهتها محملة بـ597 سيارة
لمستثمرين ليبيين.ونقلت الصحيفة عن مدير عام السلطة البحرية الأردنية، معتصم الساكت، قوله إن الباخرة الأوكرانية
خرجت من ميناء العقبة باتجاه ميناء بنغازي في ليبيا، لكنها غيرت اتجاهها إلى ميناء أوديسا في أوكرانيا وعلى
متنها نحو 597سيارة تم شراؤها من المنطقة الحرة بالزرقاء بالأردن بقيمة 12 مليون دينار.
وأوضح الساكت أن الباخرة تقدمت بطلب تصريح سفر بكامل أوراقها التي جرت عبر الطرق الرسمية ثم غادرت.


اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق