مقتل أخوين من عائلة الغراري في السراج من قبل مسلحين من الزنتان

الرصيفة الأخبارية20 مايو 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
مقتل أخوين من عائلة الغراري في السراج من قبل مسلحين من الزنتان

مقتل أخوين من عائلة الغراري في السراج من قبل مسلحين من الزنتان

2013-05-20
أفاد شهود عيان من سكان منطقة السراج بطرابلس عن مقتل أخوين من عائلة الغراري
الغرياني من قبل  مجموعة من المسلحين من قبيلة الزنتان
وقد سمع اطلاق رصاص كثيف ظهر اليوم في منطقة السراج واكد الشهود ان الاطلاق
ناتج عن مراسم جنازة المغدورين واكدوا ان الوضع لازال محتقن

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

  • إيمانإيمان

    عنوان الخبر يدعو إلى الفتنة أكيد، مافيش داعي لذكر إنتماء القاتلين القبلي. الجريمة هي الجريمة والقتل العمد هو جريمة لاشك في ذلك ولكن من الأفضل ذكر أسماء القتلة لان لاعلاقة لاي قبيلة او منطقة بجرم قد يقوم به بعض الأفراد. والباهي والشين في كل مكان والمفروض فيه دولة وقانون ويًعاقب المذنب، ولايحق لاي إنسان ان يقتل أخيه الأنسان مهما تكون الاسباب وحرام اللي قاعد يصير، وينك يامؤتمر وينك ياحكومة كانكم مش قد المسؤولية خلوا غيركم يخدم هالبلاد ويوقف ها لفوضى وحمامات الدم. كل ليبي مهم ومحتاجينه ومش زايد علينا والله يرحم البلاد والعباد

  • نهى الذيبنهى الذيب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إلى متى ليبيا ستظل تعاني من فقدان شبابها بالحوادث المريعة من حوادث السيارات وسرقة السيارات تحت تهديد السلاح والقتل والانفجارات العشوائية والهجوم بالسلاح في الأماكن العامة .. والتعذيب والثأر لقبيلة فلان وفلان
    ما ذنب هؤلاء الشباب الذين حاولو أن يدافعو عن حياتهم بدون سلاح وكرامتهم ضد بعض المسلحين الذين تصرفو بقوة السلاح ودون سيطرة على أعصابهم أو حكمة بسبب موقف لا يستحق كل هدا العداء والتخاصم حتى القتل

    يا شباب ليبيا أصبحت حياتكم في خطر وحياتنا في وضع أخطر فأرجو أن تتيقضوا وكفو سفك دماء اخوانكم أبناء بلادكم
    حفظ الله ليبيا .. وحسبي الله ونعم الوكيل … ورحم الله شهداء ليبيا جميعاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق