بيان الشركة العامة للكهرباء بخصوص اقتحام غرفتي تشغيل التحكم الوطني والتحكم الجهوي من قبل مسلحين

الرصيفة الأخبارية15 ديسمبر 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
بيان الشركة العامة للكهرباء بخصوص اقتحام غرفتي تشغيل التحكم الوطني والتحكم الجهوي من قبل مسلحين

بيان الشركة العامة للكهرباء بخصوص اقتحام غرفتي تشغيل التحكم الوطني والتحكم الجهوي من قبل مسلحين
2013-12-15
اصدرت الشركة العامة للكهراء صباح اليوم بيان حول اقتحام لغرفتي تشغيل التحكم الوطني والتحكم الجهوي طرابلس من قبل مجموعة مسلحة واقتياد عدد سبعة مشغلين أثناء تأديتهم لعملهم والاعتداء عليهم بقوة السلاح الى جهة غير معلومة وجاء فيه :
بيـــــــــــــان الشــــــركة العــــــامة للكهـــــــرباء
انه في ظل ما يبذل من جهود من قبل الشركة العامة للكهرباء رغم المشاكل والصعوبات الفنية التي تعاني منها الشركة العامة للكهرباء خاصة في هذه الفترة الشتوية الحالية الحرجة والناتجة عن عجز في تلبية الطلب على الطاقة الكهربائية .
هذا و وفق ما تم بدله من جهد من قبل القائمين على تسيير أعمال هذا القطاع من مسئولين ومهندسين وفنيين ومشغلي شبكات التحكم بمختلف شرائحهم ووظائفهم المهنية ، تأسف الشركة العامة للكهرباء لما تعرضت له اليوم السبت الموافق 14 / 12 / 2013 على تمام الساعة العاشرة صباحاً من عمليات اقتحام لغرفتي تشغيل التحكم الوطني والتحكم الجهوي طرابلس من قبل مجموعة مسلحة واقتياد عدد سبعة مشغلين أثناء تأديتهم لعملهم والاعتداء عليهم بقوة السلاح الى جهة غير معلومة ، الأمر الذي كان يسبب في حالة اظلام تام لكافة مناطق ليبيا وفي ظل هذه الظروف قامت الشركة العامة للكهرباء باتخاذ كافة الترتيبات اللازمة للسيطرة على الوضع التشغيلي للشبكة العامة للمحافظة على استقرارية الشبكة وجعلها في وضع تشغيلي آمن .
كما تطمئن الشركة العامة للكهرباء كافة السادة المواطنين بدولة ليبيا الحبيبة بأن الوضع الحالي للشبكة آمن ومستقر، وقد تم بحمد الله وتوفيقه ومساعي وزير الكهرباء والمسئولين بالشركة وكذلك جهود الخيرين من أبناء هذا الوطن اطلاق سراح جميع المشغلين وهم الآن جميعاً بخير وصحة جيدة .
حفظ الله ليبيا
صدر من الشركة العامة للكهرباء


كلمات دليلية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق