صحيفة فرنسية تكشف اسرار عملية القبض علي هيثم التاجوري في بلجيكا واسرار عملية التحقيق

الرصيفة الأخبارية26 ديسمبر 2013wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
صحيفة فرنسية تكشف اسرار عملية القبض علي هيثم التاجوري في بلجيكا واسرار عملية التحقيق

صحيفة فرنسية تكشف اسرار عملية القبض علي هيثم التاجوري في بلجيكا واسرار عملية التحقيق
2013-12-25
نشرت صحيفة لو جورنال دو ديمانش الفرنسيه مقال عن عملية القبض على ((((هيثم التاجوري)))) في مطار بلجيكا جاء فيه
(( كان رجال FBI الامريكية هذه المرة على موعد مع صيد ليبي اخر بعد ابو انس الليبي والاختلاف ان الاول كان على رجال فرقة الدلتا الذهاب له بطرابلس الغرب العاصمة الليبية اما هذا الاخير فقد شحن حقائبه وحضر بنفسه الي رجال مكتب التحقيقات الامريكيه والذين كانوا في انتظاره بمطار بلجيكا حيث لم يخطر على بال هذا الصبي ان كل تحركاته في طرابلس التي يعتقد انه تدار بأمره مرصوده من قبل كل اجهزت المخابرات العالميه بعد اعترافات ابو انس الليبي ،، استقبل هيثم التاجوري من قبل رجال ((الأن نتنانتس)) مدير المخابرات البلجيكيه وتم تسليمه الي مكتب التنسيق الامني الاروبي الامريكي الذي يدار من قبل FBI و CIA حيث وامام قلة خبرة هذا الصيد الليبي ومواجهته بادلة قاطعة قد تقوده الي غونتناموا او اخرى ضد الانسانيه كفيله باحالته الي مكتب المدعي العام الدولي ،، لم يصمد كثيراً هيثم التاجوري امام سيل الاسئله التي حاصره بها رجال المخابرات الامريكيه حيث اعترف باختطافه ضباط مخابرات تابعين للنظام السابق في ليبيا من تونس ،، وانه كان احد المنفدين لعملية اغتيال شكري بلعيد بتعليمات من بلحاج وخالد الشريف مسئول بالدفاع الليبي وان عملية مجمع الغاز في الجزائر تمت بمعرفة خالد البصير ودوره فيها كان توفير الاسلحه والمتفجرات ،، افاد هيثم التاجوري ان اغتيالات تمت ضد موالين لنظام القذافي تتم يومياً من قبل خاصه تدار من هاشم بشر وان عملية اغتيال عائلة كاملة بمدينة العزيزيه خارج طرابلس كانت بتعليمات وزير الذاخليه فوزي عبدالعال وتنفيد هاشم بشر رئيس غرفة امنيه خاصه بليبيا ، وان عمليات قتل جماعي تمت ضد بعض متناولي الخمر من قبل شيخ اخواني يدعى عبد الرؤوف كاره امر باضافه مواد سامه للخمور وتوزيعها بين شريحة شباب كي يتركوا الذين بعدهم شرب الخمر ،، كل ذلك لم يروق لرجال المخابرات الامريكيه وهنا حصلت الصفقة التي تم بها الافراج على التاجوري بعد احالته الي مكتب تحقيقات يتبع المخابرات الامريكيه بالدار البيضاء لاستكمال استجوابه وتجنيده وتسربت معلومات من مكتب انطوان كودين وزير الذاخليه البلجكيه ان الوزير اعترض على نقل هيثم التاجوري لاحدى العيادات بعد علمه ان جهاز ارسال دقيق جداً زرع داخل جسده يجعله في حالة متابعه على مدار الوقت طيلة حياته بسماع احاديثه وتحديد اماكن تواجده مما اعتبره الوزير ان هذا العمل لم يتم التنسيق فيه بين قيادات الامن البلجكيه ونظيرتها الامريكيه ))



اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق