تنظيم جند الإسلام بطرابلس يتبني عملية قتل البريطاني والنيوزيلندية بليبيا

الرصيفة الأخبارية5 يناير 2014wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 7 سنوات
تنظيم جند الإسلام بطرابلس يتبني عملية قتل البريطاني والنيوزيلندية بليبيا

تنظيم جند الإسلام بطرابلس يتبني عملية قتل البريطاني والنيوزيلندية بليبيا
2014-01-05
تبني تنظيم يطلق على نفسه،جند الإسلام بطرابلس في منشور وزعه أمس مسؤوليته عن مقتل من وصفهم بالجواسيس، في إشارة إلى البريطاني والنيوزيلندية وقال التنظيم إن من وصفهم بالمجاهدين نفذوا حكم الإعدام بالرصاص، في حق امراة ورجل قرب شاطئ “تليل” غرب مدينة صبراتة واتهم التنظيم القتلين الذين أعدموا أنهم كانوا في مهمة تجسس على من قال إنهم مجاهدون في صبراتة ومكلفون بمهمة تحديد أماكن تواجدهم,وهدّد التنظيم باستهداف من وصفهم باليهود والنصارى وعملاءهم في الأراضي الليبية بالقتل

ولم يتسنى لموقع الرصيفة الاخبارية التأكد من مصدر مستقل عن صحة المنشور

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين الخدمات وتجربة القراء. إذا قررت الاستمرار في تصفح موقعنا فنحن نعتبر أنك تقبل باستخدامهم

لمعرفة المزيد ... أضغط هنا 

موافق